الخميس، 13 سبتمبر، 2012

~




هذا الصباح لا أدري ماهي كينونته أبدًا غريب جدًا نفضَ الذكريات
و صورها أمامي حقيقة تتحرك و تتحدث لأرى جميع اللحظات الجميلة التي كنتُ فيها معك حتى الحزينة منها
تذكرتُ حزنك و غصاتُ قلبك و ضحكاتك فلم أتدارك دموعي و بكيتُ بشدة و كأنك تضمني
لأجدَ نفسي صدفة بالمكان الذي افترقنا فيه ذات المكان الذي بكيت فيه
و ذات المكان الذي صرخت فيه (تعبااانة ! ) المكان الذي أخذ نصيبه من أوجاعي المكان الذي كان من المفترض أن يحمل ذكرى جميلة فلقد أتيتُ إليه في ( عيد الحب ) لأحمل منه فقدانك !!
رأيتُ نفسي و أنا ابكي بشدة و بكيت لأجل نفسي و هي تتشبثُ بخيوط الصباح التي ولت مدبرة
ما نوع تلك المصيبة و ما نوع تلك العتمة كان من المفترض أن اكون سعيدة هناك و في ذلك اليوم بالذات لكنك وهبتني حزنًا عظيمًا في يومٍ سعيد ..
أهديت لي تاريخ فراق مميز جدًا لأحتفل بأحزاني فيه و الناس حولي فرحين !!
و لا الومك و لا اعاتبك أبدًا.. فلقد كان حبك لي ذلك اليوم عظيم ظهر بطريقة مميزة جدًا مثلك
علمتُ حينها أن أنثى الغيمة ما كانت لتحب إلا رجل السماء !!!!!!
يا سمائي سأجملك كالسحاب إلا أن تَحُفكَ أنثى الشمس فتشتتُ شملي فاهطلُ مطرًا 
و أغادرك معطرة أجوائكَ بالجمال و دانية من الأرض بخيرٍ كثير ~
كن بخير فملاكك اليوم حزينٌ جدًا ..



و البقية ستأتي يا متنفسي ~

هناك 7 تعليقات:

  1. أخيتى غفران..وما أروعكِ..حتى الشجن فيكِ ..
    يا غاليتى صعبةٌ هى اللحظات تلك..التى نتذكر حبيبنا فيها..فنُصاب بمسّ ملائكى ليس بشرىّ الصبغة..
    فإذا بالعيون دامعة باكية..والشفاه تبتسم..والرّوح تتلعثم..والقلب يسكن لحظة ثم يدقّ كنواقيس الحرب فى نفس اللحظة..
    لا أدّعى أننى أشعر بكلّ مافيك وما بكِ..لكن على يقين بحال تلك اللحظات عل قلب طاهر صادق محب عاشق رقيق كقلبك..وعلى يقين بأننا جميعا ننتظر ابتسامتك الصافية وفقط

    كلماتك ذكرتنى ب
    http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=69204
    وأيضا ب
    http://www.youtube.com/watch?v=n93xO3cOXNc
    رزقتى البسمة التى لا تنقطع والفرح الذى لا يزول

    ردحذف
  2. السيد : أسامة ~
    جميلة قصيدة فاروق موجعة كثيراً و معبرة !!!
    و الأجمل منه القيصر الذي أعشقه و أعشق صوته :")
    شكراً لطيبِ القدوم و الكلمات أسعدتني و أكثر
    طبت

    ردحذف
  3. ياغالية..رجائى ان يصلكم صدق دعواتنا..
    وجميل أن تكون معبرة..وهنيئا للقيصر بعشقك..
    شكرا للسماء..التى ظللتكِ والأرض التى حملتك..
    ولربنا الذى ألهمنى أن أكون هنا ولو للحظة..احاول رسم بسمة مع هذه زوبعات الذاكرة..
    دمتى نقية وفية يا أخيتى

    ردحذف
  4. حبيبتي غفران
    اسعد دائما لقراءة كلماتك العذبة في الفرح او الشجن ولكن اليوم اشعر ان الاحزان تتثاقل علي قلبك الدافيء
    حزينة جدا لحزنك وحزينة اكثر لاني لااعلم كيف اخفف عنك
    فبالله عليكي ابتسمي واعلمي ان بعد العسر يسر باذن الله
    فرج الله همك ويسر لكي ما تحبين عن قريب امين

    ردحذف
  5. مسائك روز وياسمين غفران

    تركيبة حروفك بيتعجبني جدا

    تحياتي وودي

    ردحذف
  6. حزين جداًً ..
    لا تخافين .. لست وحدك .. مدى يدك حتى تلامس أصابعنا

    تحياتى

    ردحذف