الاثنين، 25 أغسطس، 2014

قصيدة الغيم ..






تعود تلك القصيدة إلى الغيم, لا يعود النور لعين السماء ..
أترى يا جميلي .. أصابتك لعنة الحمام !
تنمو للشياطين أجنحة الملاك .. 
و تنبت الأشجار في السحاب ! 
تكسب الأرض سواد الليل و زرقة السماء .. 
تسبح الأسماك في الفضاء و تغرق العصافير في البحار ! 
تصب الأنهار في الشمس و يسقط القمر في الرماد .. 
أنت تهرب من قدرك و تتعثر بالأقدار ..
لن تعتق الحمام .. لن تسلب القصيدة .. أو تقبض على الأنوار !
و لن تملك خيار التحدي أو الاستسلام 
و تعود القصيدة للغيم و تنمو في قلبي الأشجار .. 
كأول مرة يا جميلي لا تملكُ شيئًا .. لا تنتمي لك الأشياء !!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق