الجمعة، 15 أبريل، 2011

لم أعد اهتم يا عزيزي لم أعد ..!

أعلم انك تجهل تلك اللغة آلتى انطق بها و لكن ساتحدث
و أسمعك الضجيج ألذي يولد في قلب أنثى مهملة 
لن اطلب منك المزيد من الاهتمام ألمغطى بعدم المبالاة !
وحقا لا أعلم كيف ولد ذلك الحب بيننا بات يتيم [ الأب و الأم ] !
أترقبك بصمت و أراك تمحي ماضي لتعيدة حاضرا بازغا كشمس مظلمة !
لم أعد افهم تفاصيلك كلما أردتَ الابتعاد وقفت لك لإطلب راحتي فانا لا احتمل الفراق !!! 
 أما الآن سابعدك بهدوء و أخبرك
بأنني لم أعد اهتم !
............ لم أعد اهتم !
.......................... لم أعد اهتم !

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق