الثلاثاء، 3 يوليو، 2012

أنثى المَطرْ !

راحــلةٌ يا أمُنياتي .. راحــلةٌ يا سَعادتي .. راحــلةٌ يا أحَلامِي 

رَاحلةْ و الغيومُ تُشبهني مَتى أسْوَدت فَاضت مِن العَطاءْ !


هناك 16 تعليقًا:

  1. مساء الغاردينيا
    متى ماغابت أحلامنا وغادرتنا الأمنيات
    فاضت مشاعرنا غيث من حنين
    وهطل جنوننا ليسقي مابقي فينا من شعور "
    ؛؛
    ؛
    عزيزتي لاتتركي السواد يتوشح روحك
    وكوني أنثى من مطر تببل الدنيا حلماً وأمنية
    أعشق حروفك وأحبكِ
    ولا أتمنى سوى مساحة فرح تعانق روحك النقية
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    Reemaas

    ردحذف
  2. مسـاء السعآدة لتبعث لك آمآلاً جديدة :)



    فلتغيب آلغيوم .. لآنهآ ستعود مرة أخرى ~
    فآلسعآدة و آلآمنيآت بآقيه يآ أنثى آلمطر . .
    أبعثي أمـالاً تجعلك سعيـده , وليس حزيـنه ..


    ف*انا لم أحب آلكتآبة إلآ منكِ

    واصلي على مآ آنتي به ~


    دمتي بخير

    ردحذف
  3. من لك بعد اليوم يا احلام وياسعادة و يا متمنيات
    لك الله القادر على جل الرحيل رحيلا في الحلم كي تبقى لك
    كلمات موجزة ومعبرة
    تحياتي

    ردحذف
  4. جميلة

    وعجبني وصفك للغيوم

    ردحذف
  5. أحب الرحيل نحو المجهولوخاصة إذا تركنا أمرنا لرحمة الله دمتي بكل حب وهنا

    ردحذف
  6. لاأعتقد انكي متشائمة

    ولكن اجد فيكي صبرا وجلد وقوة

    سطورا قليلة ولمنها قالت كثيرا

    تحيتي

    ردحذف
  7. رفيقتي : ريمآس ~
    السوادُ جزء من أرواحنا المشردة إلا إنني أجِدُ السواد بداخلي
    يفيضُ محبة و عطاء و تبقى ذات الروح متعثرة بعتبات القدر !
    احساسٌ غريب عندما تحزني تحاولينَ جاهدة أن تسقي من حولكِ الفرح
    عندما تلقي بكِ الأيام منكسرة الفؤاد تحمينَ أرواح من حولك
    كسواد الغيوم بالضبط !
    يشهدُ عّلي القلبُ و الروحُ أنني أحبكِ بحجم الهواء الذي يغشى الأرض
    لأن نقاء قلبكِ يجعلُ من التعاسة فرح و من الخيبةِ أمل فنادراً ما اجد شخصاً بجمال روحكِ
    و من عمق نواة القلب دعوة صادقة أن تبقي هكذا نقية و عذبة تغشاكِ السعادة ♥
    لروحكِ طوق فرح ~
    طبتِ

    ردحذف
  8. عزيزتي : ريم ~
    و صباحكِ طيورٌ حالمة تجوبُ الأرضَ تجددُ أمالاً مبتورة ..
    لا ضيرَ في ذلك إن كان السوادُ سَينعشُ أمنيات و أحلام من حولكِ فمرحباً به
    و سأبعثُ أملاً أن تتوسدي السعادة و أن تدثركِ الأحلامُ على أرض الواقع
    و أنـا أحببتُ أسطري جميعها و أحببتُ مدونتي لأن عينيكِ النقيةُ تقرأها و تحبها
    و أبقي أنتِ بذات النقاء يا جميلة ~
    لروحكِ طوق فرح
    طبتِ

    ردحذف
  9. الدكتور : محمد أبو عز الدين ~
    لهـا الله يحققها و لها أرواح ٌلا تزالُ تتشبث بها و وتعقدُ الأمل عليها
    فلقد اعتزلتني منذُ القدم :)
    حضوركَ جميل رغمَ بساطته
    لروحك سنابل الود
    طبت

    ردحذف
  10. عزيزتي : شمس النهار ~
    أنتِ الجميلة سعيدة لأنها نالت على اعجابكِ
    لروحكِ النقية طوق فرح
    طبتِ

    ردحذف
  11. عزيزتي : كريمة سندي ~
    الرحيل للمجهول مخيف إلا أنني أرى أن اعقدَ الأمل على شيء أجهله أفضل
    من أن أعقدَ الأمل على شيء أعلمُ جيداً أنه يتوسدُ خيبة !!
    دمتِ نوراً يغشى المكان
    لروحكِ طوق فرح
    طبتِ

    ردحذف
  12. السـيد : سواح في ملك الله ~
    شكراً لأنكَ تعتقدُ نقيضُ ذلك و شكراً لأنكَ ترى فيني أنثى متجسدة بكيانٍ قوي
    إلا أن بعض الأوقات تسقطُ بها القوة لتُظهِرَ كياناً هزيلاً جداً !!!
    و سطوركَ قليلة إلا أنها تعني لي الكثير
    شكراً لطيبِ كلماتك
    لروحكَ النقية طوق فرح
    طبت

    ردحذف
  13. يوما ما غصت بعقلى وروحى فى الخيانة..فى القطيعة..فى الهجر..فى شرور الإنس..وفى امثالها مما يُوجع أمثالنا..
    فقلت لنفسى..
    اللهم لكِ..ولكن لتفرحى يا نفسى..فطالما اناالمظلوم..ولست الظالم..
    وانا المجروح ولست الجارح..
    وأنا الصائب وهو المخطئ..
    فلتفرحى يا نفسى بأن لديك لا يزال ما تجودين به على عباد الله..من كرم ومشاعر واحساس..صادق
    فلتفرحى يا نفسى لأنك اتصفتى بالنُبل..
    ويا لعظمة النبلاء..إذا لم يكتب عنهم التاريخ..
    فيكفيهم أفئة وأرواح الثكالى والمستضعفين وألسنة دعائهم..
    يقول جبران خليل جبران (ما انبل القلب الحزين -كقلبك الطاهر النبيل -الذى لم يمنعه حزنه من ان يبتسم ويشدو ويتغنّى لكى يُسعد الآخرين..؟!)
    لنا ولكم الله

    ردحذف
  14. السيد : آســامة ~
    أولاً : كل عام و انتَ بخير ~
    و صباح النقاء و القلوب الطاهرة ..
    يا سيدي نحن نغرقُ كثيراً في التفاصيل مع من نحب نشتبكُ بأرواحهم
    ننسى ذاتنا الطاهرة و نمتزجُ مع ارواحهم الرمادية ..
    نُقتلعُ بعدها منهم نجهلُ كل شيء عنا و كالأعمى الذي يمشي على غير هدى
    تلتقطنا أمواج الحياة مكسورين يعترينا الشك و يكسونا الحنين !!
    و جيد أنك لا تزال تحتفظ بذاتك النبيلة ..
    و شكراً لإطرائك كان بمثابة قلائد من نور تعلقُ هنا و لا تُزال ~
    أنرتَ المكان و أكثر يا أنيق الحضور
    لروحكَ فيضٌ من نور
    طبت

    ردحذف
  15. رائعة هده المدونة بكل الالنواحي

    ردحذف
  16. السيد/ة : غير معروف ~

    سعيدة لأنها نالت على إعجابك :)
    أنرت المكان
    طبت

    ردحذف